منتدى الهدايه
على المحبة التقينا وعلى الخير نجتمع

ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

اذهب الى الأسفل

ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

مُساهمة من طرف الداعيه أم مراد في الإثنين أبريل 04, 2011 8:32 am



مدخـــل :



خبروني ماذا رأيتم ؟ أطفالاً يتامى أم كوكبا علويا



: كزهور الربيع عرفاً زكياً ونجوم الربيع نوراً سنيا



: والفراشات وثبةً وسكوناً والعصافير بل ألذّ نجيا



: لإنني كلما تأملت طفلا ً خلت أني أرى ملاكاً سويا



: قلت لمن يبصر الضباب كثيفاً أن تحت الضباب فجراً نقيا




.✿✿.


الأيتــــام ..}


كم هو جميل أن نشعر بهؤلااااء الأيتام ...


والأجمل أن نتسابق لمسح الدمع من أعينهم ...


إن لم نستطع كفالتهم وإحتضانهم بين جنباااتنا في المناازل ...


فإننا ببساطة نستطيع رسم البهجة والسرور في نفوسهم بزيارتهم و العمل معهم بشكل حيوي ومرح ...


والنظـــر إليهم بنضرة تفاؤل ورحمة لانظـــرة شفقة التي هو اليتيم يرفضها بتاتا
بل ننظر إليه كأي طفل عادي لانحسسه باليتم


لكي لانزيد حزنـــه وألمه


أنظـــروا إلى عالم الأمـــه وسيد البشريه محمد صلوات ربي وسلامه عليه مــاذا عمل لأمـــته لم يعيقة اليتم !!!
لم تعيقة نظـــرة الناس إليه !!
عاش الرسول يتيما فمات أبوه ، وماتت أمه ،
ثم تولاه جده عبد المطلب حتى مات
كل أحاديثة وأعماله وصلت إلينا رغم ألالاف العصور
ومع ذالك هو عاش يتيمـــاً !


●.●.



اليتيم
طفل بريء لايعلم من الدنيا سواء لعبتة وطعامه وشرابه
لاننظــر إلية بنضرة سوداويه وشفقة



فأعينوه كي يعيش
حاربوا حاربوا البؤس في الصغار صغيراً قبل أن يستبد بهم قويا
ويسطير على حياتهم ويعيق أهادفهم وطموحاتهم



.✿✿.


إخوتي أمــــا آن لنـــا أن نكفل يتيم أن نرعاة
أن نعطيهم القليل من مما عندنا من النعم التي أنعم الله علينا بها


فقد جعل صلى الله عليه وسلم خير البيوت البيت الذي فيه يتيم يكرم وشرها البيت الذي فيه يتيم يهان
, فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم ، قَالَ: خَيْرُ بَيْتٍ فِي الْمُسْلِمِينَ بَيْتٌ فِيهِ يَتِيمٌ يُحْسَنُ إِلَيْهِ ، وَشَرُّ بَيْتٍ فِي الْمُسْلِمِينَ بَيْتٌ فِيهِ يَتِيمٌ يُسَاءُ إِلَيْهِ ، ثُمَّ قَالَ بِإِصْبَعَيْهُ : أَنَا وَكَافِلُ الْيَتِيمِ فِي الْجَنَّةِ هَكَذَا ، وَهُوَ يُشِيرُ بِإِصْبُعَيْهِ. أخرجه \"البُخاري\" في \"الأدب المفرد\" 137. و\"ابن ماجة\" 3679.




ولاننسى أن مسح رأس اليتيم عطفا وحنوا عليه سبباً لجلاء ومعالجة قسوة القلب ,


عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ؛ أَنَّ رَجُلاً شَكَا إِلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَسْوَةَ قَلْبِهِ ، فَقَالَ لَهُ : إِنْ أَرَدْتَ أَنْ يَلِينَ قَلْبُكَ فَأَطْعِمِ الْمِسْكِينَ ، وَامْسَحْ رَأْسَ الْيَتِيمِ.
أخرجه أحمد 2/263(7566) الألباني في \"السلسلة الصحيحة\" 2 / 533.


وعَنْ أَبِى أُمَامَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: مَنْ مَسَحَ رَأْسَ يَتِيمٍ لَمْ يَمْسَحْهُ إِلاَّ لِلَّهِ كَانَ لَهُ بِكُلِّ شَعْرَةٍ مَرَّتْ عَلَيْهَا يَدُهُ حَسَنَاتٌ وَمَنْ أَحْسَنَ إِلَى يَتِيمَةٍ أَوْ يَتِيمٍ عِنْدَهُ كُنْتُ أَنَا وَهُوَ فِى الْجَنَّةِ كَهَاتَيْنِ وَفَرَّقَ بَيْنَ أُصْبُعَيْهِ السَّبَّابَةِ وَالْوُسْطَى. أخرجه أحمد 5/250(22505).



.✿✿.



وقفة:إن اليتيم لما حرم من والده يشعر أنه محروم ولذلك فهو كسير محزون...
نحن رأينا أنفسنا نعيش مغرقين بالنعم مع والدينا ننعم برؤيتهم فلم نشعر بالحرمان وياليت نعطيهم كامل الحقوق
حقاً:عدم الشعور بالحرمان مشكلة..وهذا هو سبب عدم مساعدتنا لليتيم.
إننا حين لانساعد اليتيم لانشعر بأن الله حرمنا من طاعة عظيمة
إننا حين لانمد كف الرحمة لانشعر أن الله حرمنا من رحمته وتوفيقه.


فأقول:استشعرأنك محروم من الإلهام والتوفيق والطاعة ولاتشعر أن اليتيم بحاجة إلى مافي يديك فإن رازقه وربه ومولاه يغنيه ويكفيه
فاسأل الله أن يلهمك ويرزقك فعل الخيرات حتى تنجى من الحرمان الحقيقي وهو حرمان الطاعات لاحرمنا الله وإياك من لذة الإحسان...


•● ✿..✿..✿ ●•


يتبــع ...

الداعيه أم مراد
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 99
نقاط : 175
السٌّمعَة : 14
تاريخ التسجيل : 04/04/2011

الملف الشخصي
الملف الشخصي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

مُساهمة من طرف الداعيه أم مراد في الإثنين أبريل 04, 2011 8:37 am


.✿✿.


أين أبي ؟؟؟؟؟

مات أبيه ,, وماتت معه المشاعر الصادقة . مات أبيه , وماتت الفرحة .
مات أبيه , وهو لا بعرف من الدنيا شيئا .
مات أبيه , وتركه يتجرع الآم اليتم ,
نعم !! .
صار يتيما !!
بدأ يتعلم المشي خطوة خطوة .
يمشي حينا ويسقط حينا .
حتى بدت قدماه تنجذب مع الأرض , متعلما المشي .
وقف على قدميه الرقيقتين .
وقف , لكي يرى الدنيا .. وقف , لكي يشاهد المصائب . ويتعلم كيف يصبر عليها .
حتى كبر ..
صار مهيئا للدراسة .
نعم الدراسة , الهاجس الكبير الذي يبكّي الأطفال اليتامى .
حاولة أمه إدخاله المدرسة , بمساعدة أخواله .
نعم !! أدخلوه المدرسة .
أدخلوه لكي يتعلم . وأيضا يتجرع آلام اليتم .
بدأ بالدراسة .
يضحك حينا .

ويبكي حينا , وهذا الحين عندما يأتي من بيته إلى المدرسة مشيا على أقدامه !!! .
وعندما يصل إلى باب المدرسة , يرى الطلاب كل قد نزل من سيارة والده مبتسما ؟؟!! .

هناك في الصف , بدأ يتعلم القراءة والكتابة , ويتعلم كيف يمسح الدموع التي صارت
قرينة له في كل مشهد .

انتهى اليوم الدراسي المليئ بالأحزان والهموم !! ..
خرج من مدرسة الأحزان إلى بيته المليئ أيضا بالهموم .
مشى والشمس فوق راسه , لا يجد شيئا يتظلل به عن الشمس سوى كتبه المدرسية .
يا لها من معاناة ويا لها من آلام !! .

الأم في البيت تنتظره ؟؟!
تتنتظر ابنها الوحيد ؟؟ .
التي تتمنى أن تراه جبلا شامخا ..
عاد إلى البيت منهمكا !!!!! .
أخذت أيام السنة تمر سريعا ؟؟
أتى يوم تسليم الشهادات ؟؟!!!
أتى اليوم الذي يفرح به جميع الطلاب .
أتى اليوم الذي يحزن فيه اليتامى .
الكل مبتهجا مع ابنه . !!

كل طالب ما سكا بيد أبيه ,,
إلا ؟؟؟؟؟؟؟
إلا من ؟؟؟؟؟؟؟
إلا ذلك اليتيم .
ماسكا يده بيده الأخرى ,,
لأن لا يوجد من يمسك يده في هذا الموقف ؟؟
الكل جالسون , كل يترقب إعلان اسمه لكي يأخذ شهادته

أعلنت الأسماء !!
ويا ليتها لم تعلن !!
خرجوا أصحاب الشهادات ليستلموها .
وكل مع أبيه ؟؟!!!!!

أتى اسمك يا ........... ؟؟
ذهب وحيدا يجر خطاه الثقيلتان اللتان لا تريدان الخروج في هذا الموقف المبكي ..
سأله المدرس سؤال الحزن ؟؟,
سأله سؤال الهموم ؟؟.
أين أبيك ؟؟؟
فأجابت دموعه الرقراقة التي بلت الثرى .
عرف الأستاذ أنه يتيم .
انتهى حفل الحزن لدى هذا اليتيم ..
خرج من المدرسة مسرعا !!
والدموع تسيل منه مثل رشات المطر ..
وصل البيت ..
نادى بصوته المبحوح ..
أمااااااه .. أماااه .. أم...... ؟!!
أين أبي ؟؟؟!!


أريد أبي !!
قربته إلى حضنها وبكت ..
فاشتبكت دموع الأم مع دموع الولد ليسيل نهر الأحزان !!
فهنيئا لمن مسح على ذاك الرأس ..

هنيئا لمن كفلهم ..
يقول النبي صلى الله عليه وسلم :
" أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين " . وأشار بأصبعيه السبابة والوسطى .


•● ✿..✿..✿ ●•

يتبــــع




الداعيه أم مراد
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 99
نقاط : 175
السٌّمعَة : 14
تاريخ التسجيل : 04/04/2011

الملف الشخصي
الملف الشخصي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

مُساهمة من طرف الداعيه أم مراد في الإثنين أبريل 04, 2011 8:41 am


.✿✿.

إذا كنت لاتطعم اليتيم أو تريد ولكن لديك تردد!

فأنا أقول لك استحضر قلبك ومخافة الله في هذا اليتيم الذي ليس لديه أحد إلا الله ،ولكن عندما تبادر بمساعدة ذلك اليتيم فإنك تدخل الفرح والسرور على قلبه فاستشعر هذه الفرحة التي تدخلها على قلبه فهي شئ عظيم
ومقداره عند الله على حسب النية وقد يكون هذا اليتيم سبب في فتح باب الخير

من حيث لاتعلم وعندما تقدم عونك لهذا اليتيم وهو محتاج للعون المعنوي أكثر فهذا شئ عظيم ويقع في نفسه والأهم لابد أنك تحتسب الأجر
والجزاء من عند الله عظيم ويقع في نفسه والأهم لابد أنك تحتسب الأجر والجزاء من عند الله،ليس هذا فحسب بل هناك أن فيها مرافقة للنبي صلى الله عليه وسلم لم نلقاه في الدنيا

ولكن نأمل ذلك في الآخرة ومن منا لايريد مرافقة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم نبي هذه الأمة

الذي كان سبب في هدايتنا وإخراجنا من الظلمات إلى النور ولهذا يجب علينا أن نقتدي به في مثل هذه الأمور ولاتدري قد يكون
مثل هذا الأمر سبب لرضوان الله عليك يوم تلقاه فبادر بالعمل لأن الدنيا دار عمل والآخرة دار جزاء

احتسبوا الأجر في هذا اليتيم لعل الله أن يفتح عليك من نعمه
والأهم الإخلاص لله في العمل...





.✿✿.

قَالَ صلّى الله عَليهِ وسلّم :
"أحَبُّ الأعْمَالِ إِلَى الله سُرُورٌ تُدْخِلْهُ عَلَى قَلْبِ مُسْلِمْ"
فَكَيفَ بِهذَا السُرورِ وَهْوَ يَنْبضُ بِقُلوبٍ مُجْدِبَة ,
وَماذَا لَوْ كَانَ هَذا السَّعدُ عَلَى أَرْواحٍ ضَمَّ نَبيُنا الكَرِيم سبَّابَتهُ ووسْطاه
تَمثِيلاً لمَكانَةِ كافِلها مِنْه صًلى الله عَليه وسلم يَومَ القِيَامة..




مخـــرج :

آآآه من هذه الدنــــيـــا
ذقت بها مرارة الحرمان
تجرعت فيها سم الغربة بلا أهل ولااخوان
ابحث فيها عن من يسمع شكواي
فلا ارى من حولي الاجدران حطمتها قسوة الازمان
واناس انتزعت من قلوبهم الرحمة
فلا أجد لي بينهم أي مكان
فاين انتم ايها القلوب الرحيمة ؟!





يتبــع ..


عدل سابقا من قبل الذيبه ام مراد في الإثنين أبريل 04, 2011 8:56 am عدل 1 مرات

الداعيه أم مراد
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 99
نقاط : 175
السٌّمعَة : 14
تاريخ التسجيل : 04/04/2011

الملف الشخصي
الملف الشخصي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

مُساهمة من طرف الداعيه أم مراد في الإثنين أبريل 04, 2011 8:48 am

.✿✿.

جميل أن يكون لك قلب يحس ويشعر بالآخــرين
ولــكن
الأجمـــل أن نقدم شيئاً يغيـــر من حياتهم

●.●.

مأصعب تلك الدمعة التي تسيل من عيون ذلك اليتيم ،
وماأعظم إحساسه بالغربة ، وماأفجع
فقدة لأعـــز أحبابه.

هل تستطيع أن تكتب لهذا اليتيم رســـالة لكي تبعث فيه روح السعادة والفرح ؟؟





● أرجــــوا من الجميـــع المشاركة في وضع رسالـــة لليتيم
بوركتم ..




نشيد مآساة يتيـــــم


https://www.youtube.com/watch?v=U-DOg6dkRX8


لعل َّ وعسى أن نفي لهــذه الفئة الغ ـــآليه ع قلوبنا
القليل من حقهم
رعآهم الله ووفقهم لمافية خير وصلآح للإسلام والمسلمين


الداعيه أم مراد
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 99
نقاط : 175
السٌّمعَة : 14
تاريخ التسجيل : 04/04/2011

الملف الشخصي
الملف الشخصي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

مُساهمة من طرف الآمــل في الإثنين أبريل 04, 2011 10:30 pm

جزاااااك الله خير وبااااارك فيك
آآآختي الغاااليه آآم مرااااد
باااادرة رااائعه منك
لك تقيمي مع خاالص شكري
كتب الله ااجرك ونفع بك


[color=darkblue][size=24]بسم الله الرحمن الرحيم..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
تــــــــم تغييير المنتدى وانتقلنا الى

http://bdaipgip.com/vb/index.php

avatar
الآمــل
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 341
نقاط : 848
السٌّمعَة : 16
تاريخ التسجيل : 21/03/2011

الملف الشخصي
الملف الشخصي:

http://nor22.jordanforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ܟ●•اليوم العآلمي لليتيم قد مضى فماذا فعلت لهم فيه ؟؟]ܟ●• ‏ ‏

مُساهمة من طرف شلة مساطر في الخميس أبريل 07, 2011 12:49 pm

جزاك الله خير ونفع بك
ام مرااد
راائع ماطرحتي
والانشوده رااائعه الله يوفقك


اللهم اهدني واهدِ بي
avatar
شلة مساطر
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 160
نقاط : 297
السٌّمعَة : 16
تاريخ التسجيل : 30/03/2011

الملف الشخصي
الملف الشخصي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى